الثلاثاء، 19 فبراير، 2013

الحمل الكاذب : أسبابه و أعراضه و كيفية تشخيصه




  كثير من النساء يقعن في فخ الحمل الكاذب مما يؤدي بهم إلى ضغوط و أعباء نفسية بعد اكتشاف الحقيقة 

لذلك علينا جميعا كنساء سواء كنا متزوجات أو مقبلات على الزواج أن نوعي أنفسنا بأعراض و أسباب الحمل الكاذب إلى 
جانب كيفية تشخيصه و علاجه

في هذا المقال ستتعرفين على تفاصيل تلك الحالة الطبية النادرة و كيفية علاجها و من هن النساء الأكثر عرضة لها

أولا تعريف الحمل الكاذب :

الحمل الكاذب هو حمل وهمي يصوره عقل المرأه فيسبب اضطراب في الهرمونات يؤدي إلى انقطاع الطمث و ظهور علامات الحمل كالقيء و آلام الظهر و انتفاخ البطن و غيرها

يعد الحمل الكاذب حالة طبية نادرة تُحدث لدى النساء مشكلة وعبئا نفسيا وعاطفيا، ولكن ما هو تعريفه 


- ثانيا مسببات الحمل الكاذب:-

 الحمل و الأمومة حلم كل امرأة لذلك فإن تلهف المرأة لحدوث حمل أو تأخر الحمل لديها و شدة رغبتها أن تصبح أماً قد يجعلها تتوهم بشدة أنها حامل لدرجة تجعلها تشعر بأعراض الحمل الحقيقي و تؤدي بنفسها إلى خلل هرموني يزيد تلك  الأعراض مما يجعلها تصر على ذلك  
و لذلك ربط الأطباء بين الحمل الكاذب و الغدة النخامية التي هي مصدر إفراز هرمونات الحمل فأثناء هذه الحالة تقوم تلك الغدد بإنتاج قدر مرتفع من الهرمونات بشكل غير عادي
 لنقل إذاً أن السبب الرئيسي للحمل الكاذب هو تغييرات نفسية عاطفية تخل بهرمونات المرأه و تدفعها للتوهم

كما يبدأ شعورهن بالحمل الكاذب إما مع سماع خبر حمل إحدى صديقاتهن أو قريباتهن أو مع بداية سن اليأس

الأعراض المصاحبة للحمل الكاذب:-

-  تأخر الحيض لعدة أسابيع
آلام خفيفة في الصباح
القيء
تضخم البطن

- انتفاخ الثدي


- تشخيص الحمل الكاذب:-
لتشخيص الحمل الكاذب ينصح بعمل اختبار الحمل و انتظار النتائج فغالبا ما ستدل على عدم وجود حمل، و حينها تنكر المرأة أنها تتوهم و تصر على وجود حمل و في تلك الحالة ينصح بزيارة طبيب نفسي مختص
و على الرغم من ذلك فإن بعض النتائج تكون إيجابية بالرغم من عدم وجود حمل، و هذا الأمر أثار جدل الأطباء و لن 
يجدوا له تفسيرا بعد

- كيفية علاج الحمل الكاذب:-

غالبا ما يكون العلاج نفسي ، فينصح دائما باستشارة طبيب نفسي مختص إلى جانب طلب المشورة من طبيب أمراض النساء لمحاولة الإحاطة بكل اسباب المرض و معالجتها


-->

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق